تابعنا على

اقتصاديا

السوق الأمريكية تشتري 60 بالمائة من مصنوعات خشب الزيتون التونسي

نشرت

في

أعلنت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية على صفحتها بفيسبوك اليوم الأحد 14 جانفي 2024 أنّ أمريكا هي الوجهة الرائدة للحرف اليدوية التونسية.

وأوضحت أنه يتمّ تصدير 60٪ من منتجات خشب الزيتون التونسي إلى الولايات المتحدة. 

وخلال سنة 2023، حققت التبادل التونسي الأمريكي في مجال منتجات الحرف اليدوية تقدمًا كبيرًا، حيث عملت الدبلوماسية على تعزيز الروابط بين الحرفيين والمشترين المحتملين، وتسهيل الوصول إلى الموارد المالية، ودعم التطوير المهني للحرفيين، والمساهمة في زيادة إيرادات التصدير. 

أكمل القراءة
انقر للتعليق

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقتصاديا

إصلاح قطارين وإعادتهما للعمل على خط حمام الأنف

نشرت

في

أعلنت الشركة الوطنية للسكك الحديدية التونسية عن إعادة استغلال قطارين بعد اصلاحهما من قبل الفريق العامل بورشات صيانة قطارات خط الضاحية الجنوبية للعاصمة ببرج السدرية، في انتظار استكمال اصلاح 4 قطارات أخرى واقتناء قطع الغيار الضرورية.

وقالت الشركة في بلاغ إنّه بفضل مجهودات فرقها في ورشات الصيانة  تمكنت  من توفير العدد المناسب من القطارات مما سمح بتأمين خدمات مرضية للحرفاء فضلا عن توفير مبالغ مالية هامة، وفق نصّ البلاغ.

أكمل القراءة

اقتصاديا

تعيين ر م ع جديدين بإسمنت بنزرت وأم الكليل

نشرت

في

 أفادت وزارة الصناعة والمناجم والطاقة، في بلاغ لها اليوم الأربعاء 10 جانفي 2024، أنه تقرّر تسمية كل من توفيق خرداني رئيسا مديرا عاما لشركة اسمنت أم الكليل بولاية الكاف، ومحمد العبيدي، رئيسا مديرا عاما لشركة اسمنت بنزرت.

أكمل القراءة

اقتصاديا

الاحتلال يدمّر المنطقة الصناعية بغزّة

نشرت

في

رام الله- معا

قالت هيئة تشجيع الاستثمار والمدن الصناعية، اليوم الخميس، إن العدوان الإسرائيلي على القطاع دمر عشرات المصانع في مدينة غزة الصناعية، بشكل كلي اوجزئي، كما فقد مشروع توليد الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية مابين 40% إلى 50% من قدرته الإنتاجية بفعل العدوان.

وتسبب القصف الإسرائيلي المستمر منذ السابع من أكتوبر الماضي، في تدمير المبنى الإداري للهيئة، وكذلك مبنى الدفاع المدني الواقع داخل المدينة، بالإضافة إلى نشوب حرائق كبيرة شملت العديد من المنشآت الصناعية داخلها، لا سيما تلك التي تحتوي بداخلها على المواد الكيمياوية والمواد سريعة الاشتعال، حيث طالت الحرائق المنشآت العاملة في قطاعات التنظيف والمنتجات الغذائية والمشروبات والبلاستيك والأثاث ومستحضرات التجميل.

وبينت الهيئة، أن مدينة غزة الصناعية تعد من أكبر المدن الصناعية التي تنفذها الحكومة عبر هيئة تشجيع الاستثمار والمدن الصناعية الفلسطينية، حيث تضم 72 مصنعاً في قطاعات صناعية متنوعة بما يشمل الخياطة والنسيج والصناعات الغذائية وصناعة المشروبات والعصائر والصناعات البلاستيكية والخشبية والصناعات الدوائية والمنظفات، إلى جانب الشركات التجارية والدولية.

وتوفر المدينة ما يزيد عن 6400 فرصة عمل يومية بشكل مباشر أو غير مباشر، وتمتد على مساحة إجمالية تبلغ 480 دونماً (حوالي 50 هكتارا) إلى الشرق من مدينة غزة.

وأضافت الهيئة، أن الاحتلال عمد إلى تدمير المدينة الصناعية التي تعد عصب الصناعة الأكبر في مدينة غزة، لاسيما مع كونها تلعب دوراً استراتيجياً في الانتاج والتشغيل والاستثمار.

وأوضحت الهيئة، ان التدمير يأتي في إطار منهجية التدمير التي أطلقتها الة الحرب الإسرائيلية تجاه قطاع غزة والتي استهدفت كل مظاهر ومقومات البقاء والحياة في القطاع الذي يتعرض إلى حرب إبادة جماعية.

وأكدت الهيئة، إلى أن هذا التقييم يعد تقييماً أولياً وبأن صعوبة الوضع الميداني تحول دون إجراء تقييم للأضرار والخسائر بشكل كامل.

أكمل القراءة

صن نار